الاثنين، 15 ديسمبر، 2014

مقدمة قصيرة جدا: الاناركية

قرأت الكتاب بلغته الانجليزية الاصلية بعنوان:
Anarchism: A Very Short Introduction   Colin Ward

an eye opener book

كتاب مذهل على صغر حجمه...مكثف...مركز...يعطيك جرعه ثقافية عالية المستوى فى كبسوله صغيره

ممكن تكتشف مع اولى صفحاته انك اصلا "اناركى" و انت مش واخد بالك...ربما يأتى اندهاشك من السمعة السيئه لمفهوم الاناركية فى مصر و العالم العربى عموما

ترتبط الاناركية فى مصر بالعشوائيه و الدمار و ربما الحاق كل عيوب الحاكم الفاشل ل"شوية العيال" اللى بيتسلوا او بيبوظوا استقرار البلد...و ربما يكون مرتبط بقناع "بانديتا" فى جرائدنا الغراء

اذن دعك من هذا العك السياسى و لنعود الى العلم...دعك من انطباعاتك المغلوطه و لتدخل الكتاب برئ لتتعرف على اركان المبدأ و ترى لمحات التاريخ
***********************
يرى المؤلف ان كثير من الحركات تنبع من اصل الانركية...يرى المؤلف ان الليبرالية و حركات الدفاع عن البيئه "الخضر" و حركات معارضة الحرب و الحركات العمالية و النسويه و حتى المدافعين عن حقوق الحيوان هى تنويعات و تلونات من الفكره الاصليه و هى منع "تغول" السلطة على روح البشر..بل يضيف فى جزء لاحق بان سياسة غندى السلمية ضد الاحتلال البريطانى هى سياسه"نصف اناركيه" الاصل

يروى لك ان دور الاناركين كان واضحا فى ثوره انجلترا 1640...و فرنسا 1789 و 1848 ...و الثوره المكسيسكيه 1911 ..و الثوره الروسية 1917..و دور اكثر وضوحا فى ثوره اسبانيا 1936

بل ان الكتاب اضاف لى معلومه قيمه بوجود اناركيه فى كوريا و الصين و الهند و كثير من بلاد افريقيا...و لم اكن اتصور بلد متزمت كالصين يتواجد به مبدا الاناركية و ربما -كعادتها-تتوفر كرد فعل للتسلط المبالغ

و فى كل تلك الحالات كان مصير هؤلاء المفجرين للثوره هو:الاهدار...هزمت ارواحهم و اضطهدوا سواء بالشرطة او بالمجتمع الذى خدموه ...و فى كل تلك الحالات استخدمت السلطة الجديده القوه الباطشه و البوليس السياسى لتمكين قوتها و تأسيس وضعها

*********************************
و هنا لا استطيع مقاومة الضحك و "المسخرة" التى تجتاحنى عند تذكرى لذكرى الثورة الاولى

0 التعليقات:

إرسال تعليق

حلو؟؟ وحش؟؟ طب ساكت ليه ما تقول....