الثلاثاء، 23 يونيو، 2015

خلسات الكرى ل جمال الغيطانى

اسم الكتاب: خلسات الكرى , الدفتر الاول من دفاتر التدوين
تأليف: جمال الغيطانى
عدد الصفحات: 174 صفحة
اصدارات دار الشروق
التقييم: 3.5 / 5

يقدم لنا العزيز على القلب و العين جمال الغيطانى دفاتر تدوينه الواحد تلو الاخر ... فلنغوص بدورنا فى دفتره الاولى الذى اعطى له اسم ساحر : خلسات الكرى

القارئ المتعاد على الغيطانى و كتبه يعلم ان البنيان و السفر و التاريخ و النساء هم قلب مؤلفاته النابض.... و باللعب على تلك العناصر و تغيير نسبها تتنوع كتبه و تستطيع -فى كل مرة- ان تبهر القارئ

بلغة ساحرة و اسلوب بلاغى يصعب مقاومته يقدم لنا الغيطانى قصص نساؤه التى ارتبطت كل منهن بحال و بلد و لغة و أمر ... بين برودة روسيا و اعتدال تركيا و اعاجيب المغرب و عراقة سمرقند و تراث قاهرة المعز الخلابة...كان الانتقال السلس بين الاحوال و النساء

المرأة فى ادب الغيطانى ملامح يستحق الدراسة فى حد ذاته , كل امرأة كون خاص متفرد متنوع يختلف فى الصفات و الروح و التكوين ... يعامل كل منهن ك الهة قديمة سلب قدسيتها الزمان ... الجنس فى ادب الغيطانى فعل روحى فى المقام الاول , التقاء نصفى التعويذة تمنح قوة تكفى لهدم العمران او عمران الهدم .... مقدرة الغيطانى فى منح الفعل الجسدى البحت المعنى الابد و الاطول و تلك القدسية لعناصر الانثى تعطى ادبه صفة مميزة عن جيله و من جاء قبله او بعده

يلمح اكثر مما يصرح ... فاذا كانت "رسالة فى الصبابة و الوجد" هو الشرارة و التمع ....و "دفتر العشق و الغربة" هو اللقاء و الامتزاج... ف "خلسات الكرى" هو الانشاد المتناغم , المتوافق , الساعى الى الكمال تماما كوصف الغيطانى لذلك اللقاء الكونى العجيب

فلا يتبقى عندها الا التوجه بكامل انتباهنا الى الدفتر الثانى من دفاتر الغيطانى الكثيرة

دينا نبيل
ابريل - 2015


0 التعليقات:

إرسال تعليق

حلو؟؟ وحش؟؟ طب ساكت ليه ما تقول....