الأحد، 27 أكتوبر، 2013

حوليات118: ايران تستيقظ

اسم الكتاب: ايران تستيقظ .. مذكرات الثورة والامل
اسم المؤلفة: شیرین عبادی
عدد الصفحات: 256
ايران تستيقظ  .. مذكرات الثورة والامل



ليه بلادنا -دايما- زى العربية اللى غرقانه فى رمل ناعم؟ كل ما نحاول نطلعها و ننقذها تغرز اكثر و نغرق معاها اكتر؟...ليه كل محاولات انقاذ الموقف او احلام التغيير تنتهى نهايات مؤسفة تخلينا نندم اننا حاولنا..ليه كل الثورات بتنتهى نهايات روايات جورج اورويل؟

لم تكن تلك كلامات شيرين عبدى الدقيقة...لكنها افكار شعرت بانها مشتركة بينى و بين شيرين
******************************
شيرين مثال رائع عن الفيمنست الذكية المتعلمة فى مجتمع قرر ان يكون ظلاميا...من المؤلم ان تكون جزء من حركة التغيير التى لم تكتف بالاطاحة بحلمك المهنى و تتحول شيرين من قاضى الى سكرتيرة فى نفس الدائرة لسبب واحد بسيط و معقد هو انها :امرأة, بل تجاوزت ذلك لتصير حركة تغيير حتى فى خزانة الملابس و اجندة الاحلام و فقدان
الاصدقاء اما بالسفر او بالموت او بالقهر




******************************
اتذكر انى -فى 2 اعدادى- سألت مدرسة الدراسات الاجتماعية عن سبب قيام حرب العراق/ايران فى الثمانيات فارتبكت قليلا و اخبرتنى ان هذا سيكون موضوع بحثى المنزلى لاكون انا المجيبة على السؤال الذى طرحته!!..لم يكن عالم يحوى انترنت لتحصل على المعلومة بكبسة زر , ذهبت الى المكتبة لأسأل عن كتاب يتحدث عن تلك الحرب فلم اظفر بجواب فلجأت -كعادتى- الى بنك المعلومات الاولى عندى "بابا" فجاء الرد متقبضا: البترول يا دينا

ها انا بعد كل تلك السنوات اقرأ كتاب لكاتبه ايرانية حصلت على نوبل و فؤجئت بانه الرد نفسه لعله بنفس البساطة: انه البترول



لعلك تذكر خطاب ايه الله الشهير الذى اخبر العالم فيه انه قبل اخيرا "تجرع السم" لينهى الحرب لكن ما الهدف و ما النتيجة من كل ذلك لم يخبرنا طرف قط
*****************************
انها اذا الرحلة...كيف تحولت الثورة الايرانية الى الثورة الاسلامية؟؟...و كيف تحولت من حركة شعبية ضد الاضطهاد الى حركة سلطوية لقمع الشعب ذاته؟...انها اذا القصه الابدية عن كيف تحول اليسارى الى اشد اليمين؟ ...و كيف تتحول الثورة الى سلطة؟



0 التعليقات:

إرسال تعليق

حلو؟؟ وحش؟؟ طب ساكت ليه ما تقول....