السبت، 22 يونيو، 2013

أسطورة الأدب الرفيع ل علي الوردي

أسطورة الأدب الرفيع by علي الورديكتاب طويل جداا فى رأيى فالكتاب يزيد عن ال300 صفحه بينما وصلت فكرته الرئيسيه فى اول 180 صفحه على الاكثر
كان من المفترض ان يكون الكتاب رد على مقالات الدكتور محى الدين ...و لكن ما استفزنى هو اختصار رأى محى فى خمسه مقالات بينما انفرد الوردى بالرد فى 32 مقاله كامله ...فى رأيى انها منافسه غير متوازنه فزياده عدد المقالات كافى اصلا للاقناع

الكتاب بيضم وجه نظر "ثوريه"قطعا على لغه العربيه ..و اتهم اللغه العربيه بالصعوبه من جهه و الميوعه من جهه ..و اتهم الشعر الجاهلى بالعصبيه و الزخرفه اللغويه الفارغه...و اتهم الشعر عند الامويه و العباسيه بالعبث و الطمع و مدح الظالمين بل و الشذوذ الجنسى ..شتم طه حسين و دعاه بالجهل

الا انى استمتعت بتلك الثوريه اللغويه و شعرت بثأرى يأخد باجبارنا على حفظ قصائد المدح و الذم و الفخر بلا مبرر

0 التعليقات:

إرسال تعليق

حلو؟؟ وحش؟؟ طب ساكت ليه ما تقول....