الأربعاء، 5 يونيو، 2013

مسرحية الخرتيت ل يوجين اونسكو

مسرحية الخرتيت ليوجين اونسكو


كعادته يستخدم يونسكو سيف المنطق ليذبح المنطق به فى مزيج رائع بين المنطق و  الامنطقية اللامتناهية :)  
يقدم لك يونسكو فى وجبة دسمة من المسرح العبثى قصة تلك المدينة التى تظهر فيها الخراتيت بلا مقدمات او تفسير
______________________________ 
لكن العقل الانسانى يميل كعادته الى فرض المنطق -ولو بالقوة- على العبث ...فيميل الى تحويل غرض المسرحية الاصلى من العبث الخالص الى نوع من الرمزية ففى بداية المسرحية و حين ظهر الخرتيت الاول تصيح كل شخصية درامية على المسرح منفردة فى جزع و رعب: خرتيت..و يردد الاخر : خرتيت و هكذا و فى وسط المسرحية حين تتحول احدى تلك الشخصيات(اطمئن لن افصح عن اسم الشخصية حتى تستمتع بالعمل) فيصرخ صديقه طالبا النجدة من الناس ...فيصيح به الجيران بان ذلك امر يستحق الازعاج و علو الصوت بينما قرب النهاية حين يصبح التحول "موضة" فيلوم الجميع البطل الى عناده و رفضه للتحول

هل يرمز يونسكو بالخرتيت للتغيير عموما؟ ذلك الشئ الذى ننفر منه فى البداية ثم يصبح جزء من حياتك ثم لعله يصير حياتك نفسها او لعلها عبثية خارجة عن التفسير و ذلك هو عقلى يلهو بى
______________________________
هل فى تلك المسرحية وجه للتشابة مع فيلم "الطيور" لهيتشكوك الذى كتب بعدها؟؟..هل باتفاق عنصر واحد من الطبيعة يمكن محو الانسانية ذاتها؟؟
______________________________
هل هو وجه للتأثر من "المسخ" لكافكا؟؟ و فى بعض التراجم تترجم "التحول" و فى بعض اخر "الدودة العملاقة" و فى ترجمه اخر تسمى "ميتافورمس" اعلم انها اكثر عمل درامى اختلف فيه المترجمين
_______________________________
و اى عمل يثير من الاسئلة اكثر مما يجيب ...هو ببساطة عمل درامى رائع يستحق القراءة بلا شك
_______________________________ 
ريفيو خاص بالنسخة الصوتية: 199 دقيقة من المتعة الخالصة...اخراج اذاعى رائع عن النص الكامل و اكاد اقسم انها امتع عن قراءة الورق ذاته ...فاصوات كبار الممثلين و ذلك الاهتمام التاريخى من الاذاعة بتقديم الاعمال الادبية الخالدة الى المجتمع العادى شئ مثير للاعجاب فى حد ذاته

بسمعه ككتاب صوتى
https://dl.dropboxusercontent.com/u/52250706/THAKAFY/Alkharteet.mp3
و متوفر كبى دى اف مترجم كمان
http://www.4shared.com/get/d4lFt2BA/________.html

ارتبط هذا الكتاب معى بحادث "كاد" ان يدون فى تاريخى الى الابد...لكن ربنا ستر كتاب عبقرى بس وشه وحش شوية عليا https://www.facebook.com/dina.nabil.712/posts/520419104692441

0 التعليقات:

إرسال تعليق

حلو؟؟ وحش؟؟ طب ساكت ليه ما تقول....