الجمعة، 11 يوليو، 2014

المسيح يصلب من جديد

المسيح يُصلب من جديد by Nikos Kazantzakis
 شوقي جلال (ترجمة), نعيم عطية (مراجعة)

3 of 5 stars
Read from July 06 to 08, 2014

لكى تخلص العالم فلابد من ان فناء الخير و لاجل ان يفنى لابد من وجود الشر الذى يخون و يقتل , هكذا اذن فوجود يهوذا شئ ضرورى من اجل خلاص العالم

يتألق نيكوس كعادته ليخلق عالم موازى محكم ليضع فيه نموذج مصغر من ارض فلسطين تحتضن مسيحها حافيا فقيرا ضعيف بالناس قوى بالله و حوله من قرروا ان يكونوا يهوذا الزمان ... حين تتحول اللعبة الى واقع جديد ملوث مره اخرى ليعاد البشر تلك الاخطاء مرة تلو الاخرى ليرجعوا يتسألون عن سبب تعاستهم

بشر حولوا الدين الى وثنية و الوثنية الى دين , و المسيح يباع فى كنيسته بالدراهم




يفعلها نيكوس كما فعلها جبران خليل جبران حين صنع فى "عيسى ابن الانسان" نسخته الخاصة من قصة اثرت فى تاريخ العالم فاسقط عليها من واقع لا يتغير لبشر لا يتغيرون

لكنه اطال و طول فى قصه كان من الرائع ان تكون فى حدود ال300 صفحة او حتى اقل فقلل من المتعة و التركيز

0 التعليقات:

إرسال تعليق

حلو؟؟ وحش؟؟ طب ساكت ليه ما تقول....