الثلاثاء، 4 سبتمبر، 2012

المغنية الصلعاء


هاركز مقالى على العمل الادبى الرائع و المثير للجدل "المغنيه الصلعاء" للكاتب الرائع يوجين يونسكو ...نص عبثى كاعمال بيكت التى اعشقها ليست اولى تجاربى ليونسكو لكنها التجربه الاجمل و الاكمل

 سألوا يونسكو عن مغزى تسميته للمسرحيه بهذا الاسم فقال بمنتهى البساطه انها لا تحوى اى مغنيه صلعاء....

و بما انها عبث فلن استطيع ان احكيها الا انى كعادتى حينما اكون مكتئبه استمتع بالاعمال العبثيه و انصح كما انصح دائما مع قراءه ادب العبث...

اترك عقلك خارج الكتاب كما تترك حذائك على باب مكان مقدس و الا افسدت على نفسك متعه الا منطق لذا اقدم لكم الفصل الرابع و الخامس و تلك الاجزاء تعد فى رأيى من اجمل ما كتب فى مسرح العبثيه عموما...اعتذر عن طول الاقصوصه لكنها ممتعه و محيره لدرجه اجبرتنى على وضعها كامله

0 التعليقات:

إرسال تعليق

حلو؟؟ وحش؟؟ طب ساكت ليه ما تقول....