الثلاثاء، 18 سبتمبر، 2012

العمى..ساراماجو




هناك روايات لا تنسى..."العمى" واحده من تلك الروايات

قد لا تجد سبب مباشر لاعجابك بها او لاعطائها نجوم التقييم بلا حساب لعله التشويق..لعلها الشخصيات المرسومه بدقه و حرفيه...او لعله اسلوب سارامجو المتقن الذى يصنع من الفسيخ شربات و يستطيع بقلمه ان يحول اى روايه و فكره بسيطه الى سونته رائعه و ها هنا ليست فكره بسيطه انها روايه "العمى" بكل طاقتها و روعتها

يأخد من يدك ليريك ماذا يمكن ان يتحول له البشر حين يعودون للبدائيه الام حين تجوع البطون...كيف تختفى الاخلاق و الاديان بل و حتى الرحمه و الشفقه حين تلح رغبات الجوع و الأمان و يظل هرم موسلو عند قاعه فلا فن او الهام او حتى حياء بل غزيزه البقاء و كفى

للقصه جزء تانى و هو "البصيره" لكن العمى كانت اجمل و اقوى من ان تقارن باى عمل ادبى اخر

للتحميل:
http://www.4shared.com/office/8QkDNr0w/___.html

0 التعليقات:

إرسال تعليق

حلو؟؟ وحش؟؟ طب ساكت ليه ما تقول....