الجمعة، 17 أبريل، 2015

الكتاب السادس

اخلص اخر صفحة فى كتاب يوسف زيدان الجديد المسرب على التابلت ...وشى يمعتض لا اراديا...افكر انى لازم اكتب ريفيو طويل مفصل...المجموعة وحشة فى عمومها اه بس فيها قصص متألقة بتلمع و ده يستحق التوقف....اروح اسجل اسم المجموعة فى ملاحظات قراءة شهر ابريل...بقوا ٥ كتب و مكتبش ولا ريفيو...احاول اخد نفس و اكتب على التابلت...مفيش فايدة دماغى واقفة...اقرر ان صعوبه الكتابة على التاتش هو السبب الاوحد....اسيب التابلت و اقعد قدام الكمبيوتر الكبير...الاقى فيه لعبة المزرعة اللى بحبها...افتحها...اسقى البط و احط برسيم للخروف و افتح مصنع مربى جديد .... اشترى مزرعة عيش غراب بالفلوس الدهب...ابص للساعه اكتشفت ان عدى ساعتين....اقفل الكمبيوتر

اقنع نفسى ان مفيش حل غير انى اقعد قدام لاب توبى العزيز....افتكر انه بايظ من شهر و نص ... استلف من ابن خالتى نسخة ويندوز مسروقة ... اصطب فيها.. تعدى ساعة...يفتح اخيرا...ابدأ اصطب برامج القراية و الكتابة و الاغانى و متصفحات النت....تعدى ساعه كمان....افتح ملفات الكتب...افكر نفسى انى اقرا لعزت القمحاوى....اقرر انى مش هاعرف اكتب غير لما اسمع ايديت بياف ... ادوس بالماوس على الاغنية ...تتطلع رسالة خطأ ....كارت الصوت محتاج تعريف....افتح النت ادور عليه...احمله....السرعة بطيئة لان اختى بتحمل الحلقات المسربة من مسلسلها الاجنبى المفضل...ال٢٠ ميجا يخدوا ساعه .... ابدأ اكتب .....دماغى صفحة بيضا

اقفل ده كله و افتح كتاب.....سادس

0 التعليقات:

إرسال تعليق

حلو؟؟ وحش؟؟ طب ساكت ليه ما تقول....