الجمعة، 27 مايو، 2011

انت حر و البرديه !!!




عاد إيبو أور إلى بيته صامتا هادئ النفس، وفى اليوم التالى ذهب إلى القصر طالبا مقابلة فرعون فقابله رئيس البلاط وسأله عن سبب المقابلة فرد عليه إيبو أور: «أريد أن أحدث مليكنا فى أحوال البلاد»، فقال رئيس البلاط: «تعلم يا أمين الخزانة أن فرعون طعن فى السن وواجبنا نحوه يقتضى ألا نطلعه على ما يعكر صفوه».
فرد إيبو أور: «لكن الآلهة أوفدتنى لإطلاع فرعون على أحوال البلاد»، فقال رئيس البلاط: «وماذا فى أحوال البلاد؟ إن بيبى الثانى هو أعظم الفراعين فى تاريخ مصر وأحوال البلاد فى عصره أروع ما تكون الأحوال».
عاد إيبو أور أدراجه حزينا فدخل بيته ومرض ولم يعد يقوى بعد ذلك على القيام من الفراش. ثم أحس بدنو أجله فكتب هذه البردية لفرعون والتى يعود تاريخها إلى عام ٢٢٦٠ قبل الميلاد:




كل الأشياء الجميلة زالت واندثرت
لم يبق لنا إلا القبح فى كل مكان.
الأشياء الطيبة اختفت
لم يبق حتى قلامة ظفر.
البلاد تدور كدولاب الفخار
ولا يخرج منها إلا الأشكال الممسوخة
والأحوال المقلوبة.
الأكابر فى أسى
الفقراء يتضورون جوعا.
النهر صار دما
والناس منه يشربون.
المعابد أهملت.
الأبنية صارت حطاما.
تلال الأحجار فى كل مكان.
تأمل يا مليكى:
الذهب واللازورد والفضة
والملاخيت والبرونز والعقيق
كلها تزين جيد اللصوص
والشرفاء يصرخون:
أما من شىء نأكله؟!
انظر يا فرعون العظيم:
من كانوا يملكون
الثياب الفاخرة
غدوا يرتدون الأسمال
ومن لم ينسج لنفسه أبدا
صار يملك أقمشة كتانية فاخرة
فيا للأسى لما حل بالبلاد!
أيا فرعون المجيد
يا سليل أعظم ملوك الزمان
يا ابن الآلهة وحبيبها
فى يدك الصولجان
وعلى رأسك أعظم التيجان
فاضرب بقوة رأس الثعبان
اقض على الفساد ورد العدل للبلاد
حتى تنبت من جديد الأزهار.
ويعود البساط الأخضر
يكسو أرض وادى النيل
وتنمو من جديد الأشجار.



منقول : من دكتور مؤمن محمد  http://www.egybox.org/

افهمها بقى على مزاجك انت و نيتك : 
1 : تحب تفهم انها عن الجيش و ما نحن فيه انت حر
2 : تحب تفهما باثر رجعى عن حسنى مبارك و ما كنا فيه انت حر
3 : خايف او قلقان من بكره و تحب تطبقها انت برضه حر ....... 
4 : تحب تسمعها على انها برديه عاديه على طريقه خمسه تاريخ انت حر ...

ملحوظه التدوينه دى بتفكرنى بالتدوينه دى :
http://suchasmallaffairs.blogspot.com/2010/11/blog-post_30.html 

14 التعليقات:

ENG./ELSAYED,PMP يقول...

دى عن الخصخصة وبيع القطاع العام فى عهد الملك بيبى

تحياتى

غير معرف يقول...

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَتَّخِذُواْ بِطَانَةً مِّن دُونِكُمْ لاَ يَأْلُونَكُمْ خَبَالاً وَدُّواْ مَا عَنِتُّمْ قَدْ بَدَتِ الْبَغْضَاء مِنْ أَفْوَاهِهِمْ وَمَا تُخْفِي صُدُورُهُمْ أَكْبَرُ قَدْ بَيَّنَّا لَكُمُ الآيَاتِ إِن كُنتُمْ تَعْقِلُونَ

يا مراكبي

د/دودى يقول...

ENG./ELSAYED: امممممم ممكن بس على معلوماتى ان الملك بيبى كان محدد الخصخصه و منظمها قوى بحيث ان الشركه الواحده لا تقياض باقل من 3 معزات و فرختين عالاقل...

سواح في ملك الله- يقول...

كل اللي فهمته ان التاريخ يتكرر ويعيد نفسه
فالانسان هو الانسان والطاغية هو الطاغية
والشعوب هي نفس الشعوب
تحيتي

غير معرف يقول...

حلوة فكرة التدوينة و انها سحرية و ممكن رؤيتها من ا كذا زاوية

معلش اسم مدونتى مش راضى يظهر خالص

Tears

د/دودى يقول...

سواح في ملك الله : التاريخ دائره لا تخرج منها للاسف ....بس يا خوفى من التكرار

د/دودى يقول...

تيرز : سوررى واضح ان موضوع ملف التعريف ده فى حاجه ...عموما كل واحد و زاويته بقى و انا كده اشيل ايدى

ريبال بيهس يقول...

صباح الورد د/ دودي

بالنسبة لي سأسقطها على كل الأحوال فما أشبه

اليوم بالأمس وما أصعب الأحوال والفرعون هو نفسه

و البطانة لا يتغيرون ...

متى الفكاك صدقيني بتنا لا نعلم حتى بعد الثورة

لاحت بوادر عدم التغيير فلا أعلم هل كان التغيير

فقط في شخص مبارك ؟

علامة استفهام أضعها خوفاً من بعض البوادر التي ظهر

على لسان أحدهم وهو يتوعد وينثر التهديد في ميدان

التحرير ...

تحياتي وإحترامي

الاحلام يقول...

مهما ذهبنا بها الى اى مكان ومهما فهمناها فهى صعبه وتنبىء باشياء غايه فى الصعوبه فهى حقا توضح الماضى والحاضر والمستقبل ففى كل الاحوال الخوف موجود
دمتى بكل خير تقبلى تحياتى الاحـــلام

ابراهيم رزق يقول...

دينا

انا هارفع قضية على ايبو اور ده و عليكى كمان لان الذى يكتب عنه حدث و كتبت عنه سلسلة لم تنتهى بعد اسمها مفشخونيا
ده اللى انا فهمته جمهورية مفشخونيا اجابة واحدة فقط و فهم واح فقط

تحياتى

وجع البنفسج يقول...

سبحان الله . .

تعلمنا على مدار عمرنا بأن التاريخ يعيد نفسه .. ويتكرر بلا ملل ولا كلل .. وهذه الرسالة وهذا الفرعون وهذا الحكيم .. كلهم يتكررون مع اختلاف المسميات ..

تسلمي يا دودي على النقل المميز .. ودمت بخير.

ريــــمــــاس يقول...

ويبقى الطاغية في كل مكان
والتاريخ لايزال يكرر نفسه "
؛؛
؛
دودي
صباحك غاردينيا
ومصافحة ولى لعبق حرفك
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

Carmen يقول...

رائعة وتحمل الكثير من المعاني يسلم اختيارك
تحياتي لك

عماد هلال يقول...

أنا عن نفسى هقهمها- ان كنت بفهم - بالأربعة
احتملات ويمكن كل يوم احتمال جديد

إرسال تعليق

حلو؟؟ وحش؟؟ طب ساكت ليه ما تقول....