الخميس، 12 يوليو، 2012

و لكنى لا امنع حزنى




و لكنى لا امنع حزنى حين اسمع خبر مليونيه تأييد لفلان ليس لاعتراضى مع هذا الفلان لكن تحول ميدان ال "لا" ميدان نؤييد و نبارك فلان شئ محزن....تحول اكبر ميادين الراديكاليه و الرفض الى مجرد مسيرات مؤيده للسيد الرئيس شئ محبط....انزل اهتف "لا للعسكر" و بلاش "نعم للرئيس" دى و النبى عشان المراره


اه بالمناسبه واااو يا المفاجأه فعلا مكنتش متخيله ان الاخوان هيأيدوا مرسى....ايه الهبل ده و هى دى محتاجه اعلان؟!!







0 التعليقات:

إرسال تعليق

حلو؟؟ وحش؟؟ طب ساكت ليه ما تقول....