الأحد، 6 مايو، 2012

صباح الخير يا وطن



لم اتصور ان هذا الكتاب ذو الغلاف سئ التصميم و الاسم الحالم و كاتبه اللى مقرتلوش قبل كده و صفحاته الصفراء سيترك فى كل هذا الاثر


عارف لما تبدأ فى كتاب لمجرد قتل الوقت فتفاجئ بانه يقلب مفاهيمك الراسخه و يؤثر فى مشاعرك لفتره ليست بالقليله


الكتاب بيتكلم عن تجربه الكاتب الشخصيه فى احداث ضرب لبنان الغربيه من قوات اسرائيل الجويه لاخراج المقاومه الفلسطينيه منها كما ادعوا ....يروى الكاتب بذاتيه كبيره ذكريات الحدث كيف خان الجميع لبنان الغربيه ,الجميع من بينهم كل العرب و الكتائب و حركه امل و حتى بيروت الشرقيه و رئيس الجمهوريه اللبنانى


اجمل ما فى الكتاب ذاتيته الواضحه و كونه شخصيا لشخص كاد ان يموت عدد لا يحصى من المرات....ممتع


ملحوظه :اذا كنت قرأت "الطنطوريه"لرضوى عاشور ستقرأ هذا الكتاب باستمتاع اكبر فهو تفاصيل ما حدث فى الروايه فى فصل واحد


من اجمل مقاطع الكتاب :

3 التعليقات:

مصطفى سيف الدين يقول...

شوقتينا لقرايته

Container Entsorgung يقول...

صباح الانوار

Müllentsorgung يقول...

كلام من القلب

إرسال تعليق

حلو؟؟ وحش؟؟ طب ساكت ليه ما تقول....