الثلاثاء، 12 مارس، 2013

جنوب السودان آفاق وتحديات ل جون قاي

جنوب السودان آفاق وتحديات للمؤلف جون قاي نوت يوه

اولا دعونى اشكر الظروف التى جمعتنى بهذا الكتاب المميز و خاصة المكتبة العامة التى وفرته ورقيا على الرغم من ندرته و تحفظه على قرارات مصر السياسية تجاه السودان ان لم يكن هاجمها بقوة , و أحمد الله على ان تلك الظروف متجمعة لم تمنع قارئة مثلى من قراءة كتاب ثرى و مختلف كهذا مجانا بلا قيود


ثانيا: الكتاب جميل من ناحية اختلافه فكل ما طالعناه من كتب فى السودان كانت اما من طرف مصرى او سودانى شمالى و تجاهلنا اهل الجنوب اصلا و مارسنا تحييد لهم اما لعدم كتابتهم بالعربية او افتراضنا انهم جهلاء و همج ليس منهم دكتور فى السياسة الخارجية مثلا

********************

eye-opener

للجهلاء فى شأن السودان الداخلى وتفاصيله كأمثالى


اتضح لى ان مشكلة السودان تمام كنظرية الجبل الثلجى الذى لا ترى فيه سوى قمة صغيرة و تغفل عن اضعاف اضغاف ذلك تحت الماء لا يراه سوى المهتم

و ما اشد جهلى عن تلك القضية قبل قراءتى للكتاب فمعلوماتى عن الامر لم تتعدى نتيجة استفتاء 2012 و ظلال لحرب اهليه طويلة لم اعرف سوى ارقام ضحايا اهلها

*******************

يناقش دكتور جون بصراحة غير مطلقة عن عيوب الساسة كل الساسة ...فحكام شمال السودان يستخدمون سياسة تضييع الوقت اكثر من كسبه...و حكام جنوب السودان فرقتهم الحرب من جهه و السلم من ناحية


اعتقالات...انشقاقات...اغتيالات...و ملايين القتلى على مدار عقود ...و كم ضخم من التفاصيل يستحق الدراسة و التأمل


قرأت مسرحية قديما تدعى "أغلاط بالجملة" لعلها لموليير لم اذكر ...لكنها كانت تتحدث عن سلسلة متتالية من الاخطاء و سوء الفهم و مزيد من الخطأ فى الاصلاح يؤدى لمزيد من الاغلاط...هكذا ببساطة هو حال السودان شمالها و جنوبها ففى كل ما قرأت لم ار بادرة واحدة صحيحة
********************

فى الفصل الخاص بمصر و مواقفها قرأت بعض المواقف التى اراها غريبة ...فاما ان الكاتب متجنى على مصر او انى انقص المعلومات عن سياسة بلدى الخارجية


الكتاب مكتوب فى يناير 2000 و ظن المؤلف "حسب الاتفاق" على ان الاستفتاء سيكون فى 2001 و لم يتخيل الكاتب بالطبع ان هذا الوعد سيأجل 12 سنة كاملة

0 التعليقات:

إرسال تعليق

حلو؟؟ وحش؟؟ طب ساكت ليه ما تقول....